الرئيسية | جديد | جديد الإنترنت | الهاشتاغ يحتفل بعيد ميلاده العاشر

الهاشتاغ يحتفل بعيد ميلاده العاشر

تم ابتكار الهاشتاغ (بالإنجليزية: Hashtag) والذي هو عبارة عن كلمة أو مجموعة من الكلمات ذات مدلول معين والمسبوقة بعلامة # (رمز المربع أو رمز الشباك معروف بشكل خاطىء بالجزائر بدياز Dièse لأن دياز في اللغة الفرنسية هو رمز موسيقي والصحيح هو croisillon) على تويتر بتاريخ 23 أغسطس/أوت 2007، لديه الآن عشر سنوات من الوجود بالرغم من أنه كان مجرد فكرة رفضها تويتر في البداية، لكن سرعان ما تراجع عن ذلك.

لا شك أنك تعرف الهاشتاغ أو على الأقل لعلك صادفته في الإنترنت وإن كنت لا تعرف في ما يستخدم فهو أداة عملية ومفيدة جدا خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، لأنه يسمح لك بالعثور على جميع الرسائل أو المشاركات المتعلقة بنفس الموضوع، وربما لا تعرف قصة ابتكاره.

الهاشتاغ… الفكرة التي رفضها تويتر… لمدة قصيرة

حسب القصة التي روج لها موقع Business insider، فإن أصول الهاشتاغ ترجع إلى تغريدة من قبل كريس ميسينا، مصمم سابق في شركة جوجل، نشرت في 23 أغسطس 2007.

في ذلك الوقت، كان تويتر ما يزال في مهده وفي تلك التغريدة تساءل كريس ميسينا عن كيفية إنشاء مجموعات محادثة حسب الموضوع في شبكة الطائر الأزرق الاجتماعية، كما اقترح استخدام علامة “#” لجمع أو تصنيف المحادثات حول موضوع واحد. هكذا ولد الهاشتاغ.

إذن كما أشار موقع Business insider، فإن كريس ميسينا هو الذي اقترح فكرة الهاشتاغ على تويتر … وهذا الأخير رفض ذلك. “أجابني تويتر بأن هذا يعتبر مجرد فكرة مهووس ولن تأخذ على محمل الجد أبدا”، كما قال كريس.

الآن وبعد مرور 10 أعوام، اعتاد رواد تويتر والشبكات الاجتماعية النقر على الهاشتاغ وأصبح الهاشتاغ لا يستغنى عنه على تويتر، والفايسبوك تبنته بسرعة كبيرة، “بدون الهاشتاغ، لكان تويتر غير مجدي في هذه الأيام” كما يؤكد موقع Business insider.

كما كان من الممكن أن تعود فكرة الهاشتاغ بملايين الدولارات على كريس ميسينا لو قام بتسجيل براءة اختراع للهاشتاغ وكراء الحقوق لمختلف الشبكات الاجتماعية، لكن كريس ميسينا لم يرد ذلك وحسب ما قال فإن “الهاشتاغات ولدت في الإنترنت وهي التي تملكها”، مضيفا أن احتكار الهاشتاغ كان قد يتسبب في تباطئ اعتمادها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.